فلاشات إخبارية
 
توزيع حصص غذائية على طلاب الإمداد للرعاية والتأهيل - بنت جبيلكلنا إمداد: 2300 عائلة فقراء وأيتام ترعاها جمعية الإمداد في بعلبك استلمت الحصص الغذائيةكلنا إمداد: من صدقات الخيرين جمعية الإمداد وزعت الحصص الغذائية على 1100 عائلة فقراء وأيتام في الهرملورشة فوبيجو حرفية في مركز الإمداد الرعائي - الهرملورشة في العلاج النفسي لأهالي تلامذة مركز الإمداد الرعائي - بعلبكأسبوع أنشطة مدرسة الإمام الباقر (ع) - راشكيداورشة الوقاية من فايروس كورونا في مراكز الإمداد الرعائيةورشة توعوية حول فايروس كورونا في مركز الإمداد الرعائي - بعلبكنشاط رياضي لتلامذة الإمداد الرعائي - حاروف مع رابطة جمهور النجمة كفررماناتحاد بلديات كسروان في ضيافة مركز الإمام علي (ع) للرعاية – المعيصرة بحضور رئيس بلديتها
رئيسية الموقع معرض الملتيمديا youtube facebook twitter البريد الإلكتروني البحث
الصفحة الرئيسية
رسالة، أهداف، سياسات
من نحن
كيف تكفل يتيماً
لمشاركتكم (صندوق الصدقة)
أنواع المساعدات
مراكز الرعاية والتأهيل
مدارس ومعاهد الإمداد
مراكز الرعاية الاجتماعية
أنشطة وأخبار الإمداد المتفرقة
جمعية كشافة الإمداد
ساهم في إنشاء مشروع خيري
البيانات وصدى الإمداد
نفتخر بتواصلكم معنا
صدى الإمداد في المواقع الالكترونية  
 
هنا صيدا: الساحلي: المقاومة إنتصرت في حروبها بفضل سلاح العلم والمعرفة
تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة

الساحلي: المقاومة إنتصرت في حروبها بفضل سلاح العلم والمعرفة 

 

حفل تخريج

 

كرمت مدارس جمعية الامداد الخيرية- لبنان 165 طالبا وطالبة من الناجحين في الشهادة الرسمية المتوسطة لثانويتي الامام الخميني- الحدث و"أهل البيت" - زقاق البلاط، في مجمع السيدة زينب حارة حريك، برعاية عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب نوار الساحلي، في حضور رئيس جمعية الإمداد النائب السابق محمد برجاوي وشخصيات سياسية وتربوية واجتماعية.

وتحدث الساحلي فأشاد بـ"عمل الجمعية وتغطيتها الرعائية لعشرة آلاف أسرة في لبنان ونجاحاتها في أخذ يد أبناء هذه الأسر وطلاب مدارسها نحو التحقيق العلمي والتربوي خصوصا في مدارسها النموذجية".

ورأى الساحلي أن "المقاومة تحتاج اليوم إلى اليقظة والإختصاصات والتكنولوجيا الحديثة وبهذه الأسلحة إنتصرت المقاومة لأنها حملت سلاح العلم والمعرفة والإعلام وقضية الدفاع المحقة".

أضاف: "أسمح لنفسي القول باسم المقاومة بأنها تحتاج اليوم إلى شهادات وإختصاصات عالية، ففي عام 2006 عندما وقعت مجزرة دبابات الميركافا ذهل العدو بالصواريخ التي قضت على كتيبته المدرعة حتى أن صانع هذه الصواريخ اعترف أنها قد عدلت على أيدي أبطال أخصائيين في المقاومة اللبنانية".

وتابع: "ما قامت به المقاومة خلال قتالها وإذهالها لهذا العدو المتغطرس كان أبرز أسبابه العلم والمعرفة والإخلاص والتفاني عند المقاومين وقيادتهم، وهذا الكلام إعترف به العدو قبل الصديق".

وفي الختام، وزع الساحلي ومدير عام الإمداد شهادات التقدير والهدايا الرمزية على الطلاب المكرمين.

نقلاً عن موقع "هنا صيدا"


الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

لتبرعاتكم ومساهماتكم وتكفّل يتيم يرجى الإتصال عبر:
المركز الرئيسي : لبنان - بيروت - حارة حريك(المدخل الغربي) - خلف المجلس - قرب مطعم خليفة - بناية الإمداد
822054 3 00961
الى الاعلى آخر تحديث: 2020-10-29 الساعة: 19:20